978

الإمارات العربية المتحدة تصدر تأشيرة إقامة لمدة 10 سنوات للمستثمرين والمهنيين وكبار المواهب

أعلنت الإمارات العربية المتحدة عن سياستها الجديدة بشأن إصدار تأشيرات الدخول وذلك بمنح تأشيرة إقامة لمدة 10 سنوات للمستثمرين والمهنيين والأسر بالإضافة إلى الطلاب ذوي الأداء المتميز. في 20 مايو 2018 أصدر مجلس الوزراء قرار التأشيرة الجديد هذا بهدف دعم دولة الإمارات كوجهة رئيسية للمستثمرين الدوليين والموهوبين المشهورين في جميع أنحاء العالم. كما تسمح السياسة الجديدة بتوقيع هذا القرار من قبل مسؤولي مجلس الوزراء بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – نائب رئيس الدولة ووزير دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم دبي.وكان من بين المسؤولين الآخرين الذين حضروا الاجتماع في أبوظبي الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان (نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية) والشيخ منصور بن زايد آل نهيان (نائب رئيس الوزراء ووزير شؤون الرئاسة).

التغييرات في نظام الإقامة

ووفقاً للشيخ محمد الذي قال: ستواصل دولة الإمارات العربية المتحدة مكانتها باعتبارها “حاضنة عالمية” للفنانين المتميزين ووجهة نظر ذهبية للمستثمرين الدوليين،نظراً لقواعدها المرنة وفضائلها المتسامحة،كما تم توجيه وزارة الاقتصاد من قبل وزير دولة الإمارات لتنفيذ القرار الجديد وكذلك متابعة بعض التطورات التي تتطلب تقريرًا تفصيليًا عن الربع الثالث من العام.

وتتفائل حكومة الإمارات العربية المتحدة بأن نظام التأشيرات الجديد هذا سيزيد من فرص جذب للمستثمرين مما سيؤدي في النهاية إلى اقتصاد أقوى،وتتوقع الحكومة أن تجعل ملكية المستثمرين العالميين للشركات في الإمارات تصل إلى 100٪ في نهاية العام.

وفي الوقت نفسه ستطبق تأشيرة الإقامة لمدة 10 سنوات على المهنيين في المجالات العلمية والطبية والبحثية والفنية التي تشمل العلماء والمبتكرين وسيتم منح الطلاب المتفوقين نفس التأشيرة لمدة 10 سنوات،والطلاب العاديين في الإمارات سيكون لديهم تأشيرة إقامة لمدة خمس سنوات.كما يقوم مجلس الوزراء بمراجعة تمديد تصاريح الإقامة بعد إجراء الدراسات الجامعية للطلاب الذين يرعاهم والديهم من أجل “تسهيل” إقامتهم المستقبلية في الإمارات.

التأثير على سوق العقارات والشركات في الإمارات

من المتوقع أن تؤثر هذه السياسة الجديدة في دولة الإمارات بشكل كبير في سوق العقارات وفي دبي على وجه الخصوص لكونها الوجهة الأولى لكل من رواد الأعمال والمستثمرين. ويقع البلد في موقع استراتيجي بالقرب من المدن الكبرى في العالم،مع سياسات رشيدة ومرافق عالية المستوى مثالية لإعدادات الأعمال الجديدة والاستثمارات العقارية. ومع هذه العوامل مجتمعة لن تعد الإمارات العربية المتحدة وتحديدا دبي مجرد مركز عالمي للمستثمرين بل ستكون أيضًا بمثابة إقامة دائمة للمغتربين الذين يرغبون في تنمية أعمالهم فيها.

تأمين تأشيرة الإقامة لمدة 10 سنوات هو اقتراح جذاب للمستثمرين المستقبليين الذين ينفقون مبالغ طائلة من المال في الإمارات. تتيح الفرصة الحصول على ملكية كاملة بنسبة 100٪ للمقيمين إمكانية التحكم الكامل في شركتهم الخاصة،الأمر الذي سيؤدي إلى قيام المزيد من الشركات المحلية بالنجاح.

بما أن العقارات لا تزال تعتبر صناعة ساخنة في الشرق الأوسط،فإن السياسة الجديدة سوف ترحب بالمزيد من المستثمرين من مختلف أنحاء العالم وستشعل الاهتمام للذين يرغبون بالإقامة في الإمارات. وتهدف الدولة التي لديها دائمًا رؤيتها للمستقبل نحو تحسين اقتصادها لجعلها وجهة استثمارية مستقرة خاصة في حدث EXPO 2020 القادم.

لمزيد من المعلومات حول العقارات التي تحت الانشاء والعقارات الجاهزة في دبي والإمارات الأخرى..انقر هنا.

error: Content is protected !!